في
الأحد 10 شوال 1439 / 24 يونيو 2018

جديد الأخبار
جديد المقالات

حباشة

تابعنا
تابعنا على تويتر
المقالات
الغربال
شعراء لم يحط بهم البحث العلمي

شعراء لم يحط بهم البحث العلمي
06-18-1434 02:54 AM

شعراء لم يحط بهم البحث العلمي

أقول : بتكامل المنهج الأدبي المأمول لتاريخ الأمة الأدبي عند إلقاء النظر العلمي نحو بيئاتها العلمية المنسية , من مثل: الجزيرة العربية , فأدبها – على الأقل – في القرون الإسلامية الوسيطة غير منتظم الأطوار الأدبية في تاريخ الأدب العربي , إذ لا يعلمه أحد , ولا يحيط بمادته باحث , وكأنه لم يكن شيئا مذكورا .

ولعل ذلك القصور يعود إلى عدم الإحاطة بتراث هذه البيئة , حيث لا تزل المخطوطات المهمة متفرقة في: المكتبات الخاصة , ودور العلماء , وربما في بعض الخزائن العامة الأولية, كذلك يعد الفتور في همم الباحثين من دواعي فقد هذا الأدب وعدم الإحاطة به , حيث لم ينهض أولئك الباحثون بمسؤولية البحث الميداني , وعدوه من المشقة العلمية التي تعيق مسيرتهم, وتزيد من صعوبات بحوثهم فهي دون شك تحتاج للعمل الميداني الدؤوب المستمر, بل والتضحية العملية والمادية.

ولكي ندفع هذه المعوقات , ونفيد من تلك المادة الأدبية المبعثرة يجب النهوض بالبحث العلمي الميداني , وتوجيه الباحثين نحوه , علّهم ببحوثهم الميدانية يسدون ثغرات القصور الموجودة في هذا التاريخ , وهنالك نستطيع بناء هذا المنهج وتقويمه .

وفي الحقيقة أن أعلام هذه الفترة يستحقون هذا العناية ويرجونها , إذ لهم من السبق الأدبي والحضور المحلي في زمانهم ما يؤهلهم لهذا البناء التاريخي الأدبي المأمول , بل والجودة لأدبية في شعرهم ونثرهم فآثارهم وما أسهموا به من عطاء أدبي مميز يؤهلهم لهذا التكامل الأدبي المنشود .
ومن أمثلة أولئك الأدباء : القاسم بن علي الذروي , والقاسم بن علي بن هتيمل في القرن السابع الهجري ,والجراح بن شاجر الذروي , والقاضي محمد بن عمر الضمدي في القرن العاشر الهجري , والإمام محمد بن إسحاق (1090- 1167هـ ) الذي يقول , وهو رهين قيد السجن :

سرى طيف من أهوى إلى السجن مشفقا = وقد كان قدما لا يرق لإشفاقي
فما راعه إلا القيود التي رأى= علىّ وقد قامت بحربي على ساقي
فقلت له : هونا عليك فإنها = خلال مجد لا خلاخل الساقي (1)

وعندئذ يحسن بناء الشعور بهذا هذا الهاجس العلمي , وإبلاغه للجامعات والهيئات العلمية علها تنهض بهذا الجانب في توجيه الباحثين وابحاثهم نحو بهذا الميدان , وتيسير الإمكانات المادية والمعنوية لهم , لعلها تتحقق ,فهي عند ذوي البصائر مرجوة مأمولة .



________________________
(1) محمد بن علي الشوكاني " البدر الطالع " 2/ 129 .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1875


الفيس بوك

خدمات المحتوى


أ.د: عبدالله أبوداهش
أ.د: عبدالله أبوداهش

تقييم
4.38/10 (46 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة لدار الدكتور عبدالله أبوداهش للبحث العلمي والنشر
الرئيسية |الأخبار |الصور |المقالات |الملفات |الفيديو |راسلنا | للأعلى
get firefox
Copyright © 1439 www.darabu-dahesh.com - All rights reserved